منتدى عروسة بغداد

منتدى عروسة بغداد

منتدى عروسة بغداد يبحث عن كل المواضيع العامة وعن الغربة
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اللعبة الأمريكية الرعناء "منشأة القعقاع أنموذجا"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عروسة بغداد
نائبة المدير العام
نائبة المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 214
تاريخ التسجيل : 19/03/2011
العمر : 32
الموقع : العراق بس حاليا عايشة في امريكا

مُساهمةموضوع: اللعبة الأمريكية الرعناء "منشأة القعقاع أنموذجا"    الأربعاء يوليو 13, 2011 9:02 am

اللعبة الأمريكية الرعناء "منشأة القعقاع أنموذجا"





كل المحصلات تشير إلى أن أمريكا وسياستها الخرقاء هي التي تقف وراء الدمار الذي يحدث في العالم اليوم لأنها تريد إضعاف العالم كله وتقويض نظمه ليتسنى لها فرض سيطرتها الحقيقية وليست الصورية عليه ومن ثم التحكم بكل الموارد وكل المستهلكين والمنتجين، لتتحول الخزينة الأمريكية إلى بيت المال العالمي الأوحد، والبنك المركزي العالمي المخول باستلام الواردات وتوزيع العطايا والهبات تبعا لمقدار الخدمة التي تؤديها الحكومات والأشخاص إلى أمريكا وحدها.

ولا ينكر أن اللعبة كانت ولا زالت أكبر من الإمكانيات الأمريكية حتى ولو كانت أمريكا تمسك بزمام كل المصالح وتتشبث بكل الخيوط، وتبعا لهذا التمايز حدث ما لم يكن في حسبانها مثل تحرك القاعدة في العراق خارج السياقات المتفق عليها بين الاثنين بالشكل الذي ألحق الخسائر بقواتها ومنعها من التوغل بين صفوف المواطنين أنفسهم ودخول بيوتهم.

نعم لا نختلف أن بعض التحرك كان محسوبا تبعا لتصريحات الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الذي قال أكثر من مرة أنه يريد تجميع كل الإرهابيين العالميين والمتطرفين الإسلامويين في العراق لمحاربتهم على أرضه الشريفة بعيدا عن الأراضي الأمريكية التي اعتقدوا أن الخطر يتهددها، وقد يكون ناتجا عرضيا للاستهتار الأمريكي واستهانة الحكومة الأمريكية بدماء الجنود الأمريكان، فقد أتيح لي لقاء مع جنرال أمريكي ودار بيننا حوار طويل أكد لي من خلاله أن في العراق ثروات مختلفة يقدر عددها بأكثر من اثني عشر ثروة بعضها أكثر أهمية من البترول نفسه بل إن البترول يأتي في مرحلة متأخرة في سلم الافضليات، ثم قال لي: أنهم يملكون كمية كبيرة من السيارات (سونار) بإمكانها كشف ما في داخل البيوت والسيارات المارة والمتوقفة على مسافة دائرة قطرها مائتي متر ومعرفة محتوياتها، ويملكون أجهزة تمكنهم من معرفة أي مطلوق ناري مهما كان بعيدا عن هدفه وتحديد المكان الذي أطلق منه تحديدا متريا دقيقا لا يخطيء، فقلت له: لماذا إذن لا تلقون القبض على عناصر القاعدة الذين يفجرون السيارات على أرتالكم ويقصفون منطقتكم الخضراء؟ قال: أقول لك حقيقة، نحن نفقد في شوارع نيويورك يوميا أكثر من ألفي مواطن أمريكي نتيجة حوادث السيارات والجرائم والاغتصاب والعنف والمخدرات والقتل العمد وغير العمد وأسباب كثيرة أخرى ولا نربح مقابل ذلك شيئا! فما الضير إذا خسرنا في العراق يوميا خمس أو عشر جنود لتحقيق الهدف العظيم الذي جئنا من أجله إلى العراق!!

تذكرت هذا، وتذكرت مقولة الضابط الأمريكي في الفرقة المجوقلة 101 التي وصلت في أيام الغزو الأولى إلى منطقة (الكفل) والذي قاله أمام ضريح الكفل وهو يؤشر بيده: هنا تقف حدود دولة إسرائيل الكبرى!!!

وهي الذكرى نفسها التي أثارتها قراءتي لخبر القصة المرعبة التي كشفتها صحيفة الغارديان عن قيام القوات الأمريكية بإرشاد المقاتلين العرب وتنظيم القاعدة إلى أكبر وأخطر مستودع للأسحلة في العالم كله، وقول "دومنيك ستريتفيلد" مؤلف كتاب (تاریخ العالم منذ 9/11) : أن الجیش الأمیرکی فی العراق تصرف على نحو غیر مسؤول وساعد تنظیم القاعدة فی الاستحواذ على أکبر مخزن للأسلحة فی العالم!!

ترسانة الأسلحة الرهيبة التي دل الجيش الأمريكي تنظيم القاعدة عليها وعلى محتوياتها من المواد شديدة الانفجار التي تقدر بحدود (341) طنا تقوم على مساحة 36 کیلومتراً مربعاً وتحتوی على 1100 بناء وكان يعمل فيها قبل الاحتلال نحو 14 ألف عامل وموظف وهي مدینة قائمة بحد ذاتها حتى من حيث الطاقة الكهربائية والمياه والخدمات الأخرى، بناها الخبراء اليوغسلافيون في مدينة اليوسفية جنوبي بغداد سنة 1977 وتعرف عند العراقيين باسم "منشأة القعقاع".

محتويات منشأة القعقاع من (السي فور) والمواد الأخرى شديدة الانفجار والتي لا تملك جزء منها الكثير من الدول العربية ودول الجوار العراقي وكل الدول الأفريقية وجزء كبيرا من الدول الآسيوية، سلمها الجيش الأمريكي هدية إلى تنظيم القاعدة في العراق ليشعره بالقوة وليدفعه لخوض المنازلة دون أي اعتبار لأرواح وممتلكات وراحة العراقيين الأبرياء ظنا منه أن جنوده لهم قدرة القضاء على رموز القاعدة الذين سيتركون أرض أفغانستان الوعرة ويلجأوون إلى الأرض العراقية المنبسطة السهلة، حيث دعم الحزبين الكرديين بكل الإمكانيات ليمنعوا تسلل القاعدة إلى شمال العراق، ثم لما انفجرت أول سیارة مفخخة في بغداد في 27 تشرین أول 2003 أذن للعراقيين أن يواجهوا قدرهم الأسود ويتحولون إلى وقود للحرب الأمريكية على الإرهاب، وهي الحرب التي ستمتد ذيولها آجلا أم عاجلا لتضرب في المنطقة كلها وتحدث الخراب حتى في داخل الدول التي ترعى وتدعم الإرهاب.

إن مجرد معرفة هذه الحقائق يثبت أن أمريكا مهما عتت وتجبرت غير قادرة على قيادة العالم كما تدعي وأنها إذا ما استمرت بسياستها الرعناء هذه سوف تقود العالم إلى حافة الانهيار هذا إذا لم تكن قد أوصلته إلى الحافة حقا وصدقا وباب ينتظر نسمة الريح التي تفضي به إلى الهاوية.


نقلاً عن موقع شبكة النبا المعلوماتية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://3arosatbaghdad.montadarabi.com
فرح
المشرفين
المشرفين
avatar

عدد المساهمات : 207
تاريخ التسجيل : 11/07/2011
العمر : 22

مُساهمةموضوع: رد: اللعبة الأمريكية الرعناء "منشأة القعقاع أنموذجا"    الأربعاء يوليو 13, 2011 9:10 pm

شكرا ع الموضوع المميز
تقبلي مروري

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
zizi
المشرفين
المشرفين
avatar

عدد المساهمات : 201
تاريخ التسجيل : 14/07/2011
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: اللعبة الأمريكية الرعناء "منشأة القعقاع أنموذجا"    الأحد يوليو 31, 2011 2:59 am

يسلمووووو ع الموضوع الجميل


_________________








]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اللعبة الأمريكية الرعناء "منشأة القعقاع أنموذجا"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عروسة بغداد :: منتدى عروسة بغداد العام :: منتدى عروسة بغداد لاخر الاخبار-
انتقل الى: